الاثنين، 9 يناير، 2012

سلامتك ياصحبي

ليه مخبي عني بوحك
ليه بتدارى عني جروحك
أزعل قوى لو مني خايف
إن سرك معايا ما يتصان
ولا تكون مش عاطيني الأمان
ولا خايف لما تبوح
أنك تضعف وتنوح
وبات مشغول البال
وتشرد مني الروح
طب مانت ياما شاركتني
همي وداويت جروحي
خيب فيك ظني وأحكي
الهموم معانا مطرح منروح
ايه يكون معني الصداقه
لو قامت بينا صروح
ربي قادر يهون عليك
بس إفتكر إن هنا ليك
صديق من حبه فيك
ما بيتحمل دمعة عنيك
سلامتك ياصحبي يامجروح



هناك تعليق واحد:

nour shahen يقول...

صعب ان الواحد يكون قلقان علي صديق ليه ومش قادر يعرف ماله ولا ايه مغيره ولا قادر انه يساعده . بس فى النهايه كفاية انه يقف جنبه يحسسه انه موجود معاه فى اى شىء حتى وان كان شىء ميعرفهوش