الأحد، 18 يناير، 2009

من أرشيف حياتي (ياله من درس)

لنعود سريعا لأرشيف حياتي وٍسأخرج منه هذه القصة


التي لولا أني عشت أحدثها لظننت انها فيلما سنمائيا من أيام الأبيض وأسود॥


هو شاب يعمل موظفا في أحدى المنشأت الحكومية ذات الرواتب المرتفعه


صديق حميم لإبن أختي وللأسره كلها نظرا لدماثة أخلاقه وحسن عشرته ..


كان له أكثر من تجربه إرتباط فشلت كلها ليس بعيب فيه ولكن لسوء إختيار


المهم إن كانت له زميله بالعمل يميل إليها حتي من قبل إرتبطاته الفاشله والتي


أعتقد أنه كان يهرب من أعجابه بزميلته الي تلك المحولات الفاشله للإرتباط


سيدفع أحدكم الفضول ويسأل عن سبب الهروب ؟


كانت هذه الزميله مصابة بشلل أطفال بقدمها نتج عنه عرجه بسيطه أثناء السير


هي من أسرة كريمه جميله بمعني الكلمه وديعه هادئه... كان مترددا في مصارحتها


بإعجابه بها خوفاأن يشعر يوما بأنه تسرع في إتخاذ القرار॥فكثيرا مقال لنفسه


آيه اللي يغصبه علي الزواج من معاقه أنه مثله مثل أى شاب يريد زوجه سليمه معافيه


ومرة أخرى يقول بأنها تتمتع بنشاط وذكاء وحيويه ليست موجوده لمن في سنها من الأصحاء


تشجع وكلمها مبديا إعجابه بها ويريد معرفة رأيها فيه وفي الأرتباط وطلبت منه إعطائها فرصه


للتفكير في الأمر والرجوع لأهلها ॥ وردت عليه بالموافقه...


ذهب ليزف الخبر لعائلته وشرح ظروف عروسه فإنقسمت الأسره بين مؤيد ومعارض


وكان للأم موقف معارض شديد لدرجة أنها إمتنعت عن الحديث والتعامل معه ॥



طلب الشاب من فتاته التريث لوقت نظرا لظروف طارئة بالعائله وأظنها فهمت السبب


حاول الشاب أن يقنع أمه بإن ممكن يكون هو صاحب هذه الإعاقه أو ممكن يتزوج من واحده


معافية وتمرض وإن المرض والإعاقه دى أشياء ليس لنا يد فيها ودىإرادة ربنا...


ولكن باءت محولاته بالفشل ॥ فأثر الصمت ولجاء الي الدعاء لله أن تزول هذه الأزمة॥,


عادت الأم يوما للمنزل وعند فتح باب منزلها شعرت بتنميل في رجلها لم تقوى بعده


علي الوقوف فإرتمت علي درجات السلم وظلت هكذا حتي جاء الزوج والأولاد ...


وتم إحضار الطبيب الذى قرر بضرورة عمل علاج طبيعي حالة شلل وطمأنهم بأن الحاله


يمكن لها الشفاء


المطلوب الإنتظام في تناول العلاج والإهتمام بالعلاج الطبيعي وتوفر جو عائلي خالي من


التوتر....زاد هذا الحدث الموقف تعقيدا وأحس الشاب بنظرات الإتهام من كل من حوله


بأنه السبب في ما حدث ॥وكان يقف علي باب غرفة والدته ينظر إليها وعينيه غارقة في الدموع


وكانت تشعر به وفي أحد المرات ندهت عليه وأمسكت يده وشدت عليها وربتطت علي كتفه وقالت:


انا بقيت كويسه الحمد الله ॥ إرتمي في حضن أمه وهو يقبلها طالبا منها أن تسامحه وطمأنته الأم طالبه


منه ان لا يحمل نفسه فوق طاقتها॥


بعدها بيومين وبعد ان خرج طبيب العلاج الطبيعي من غرفتها نادت علي الزوج والأولاد وكانت المفاجئه


الأم تقف وتتحرك دون مساعده صرخ الجميع فرحا وإختلطت الدموع بالضحكات..... وبعد أن هدء الجميع


قالت الأم موجه الكلام لإبنها إتصل بأهل خطيبتك وحدد لنا ميعاد لزيارتهم.... نظر لها الزوج قائلامكان من


الأول ..... قالت له الحمد الله علي كل شئ ربنا أراد أن يعطيني درسا علي موقفي الظالم لتلك الفتاه التي لاذنب


لها فيما هي به غرتني قوتي وصحتي كنت أنانيه وظالمه وكان ربي رحيما بي فبتلاني حتي أرجع إليه نادمه


تائبه سمحني ياأبني لقد تسببت في إيلامك وكنت مثال الأبن البار فلم تحاول الخروج عن حدود الأدب وكنت عند


حسن ظن ربك بك فأخرجك وأخرجنا من هذه المحنه ... لقد إتفقت مع الطبيب بألا يخبركم بتحسن حالتي وعقدت


النيه بأن أول خروج لي يكون لبيت خطيبتك ...


تم الزواج وجاء الأحفاد وإمتلأت الدنيا بهجه وفرح

ياله من درس


هناك 22 تعليقًا:

fashkool يقول...

سيدتى وفاء هانم
الدنيا فيها مواعظ كتيره وحكم كبيره ولطف الله بخلقه هو من يسير هذه الحياه فالابن شعر بالحب نحو تلك الشبه معاقه وارادها شريكة لحياته والام تتمنى لابنها اجمل واصح فتاه فى الدنيا وبين هذا وذاك تجرى ارادة الله

وفاء بركات يقول...

أهلا بأستاذناأ.فشكول
المهم اننا نتعظ ونتقي ربنا في
كل تصرفتنا
شكرا علي تواجد حضرتك
حياتي

MaNoO يقول...

ياااااااااه سبحان مغير الأحوال فعلا وسبحان الله العظيم عما يعطينا من دروس
بجد الدنيا كلها مواعظ فى كل لحظة فيها عظة لينا بس المشكلة اننا مش بنشوف المواعظ دى الا اذا كنا فى محنة او شدة
واللى بتمناه اننا نكتسب الخير من الدنيا فى كل وقت ونتعلم من كل موقف لينا سواء كبير او صغير

تقبلى مرورى المتواضع استاذتى الفاضلة
واتمنى التواصل الدائم

واحد من العمال يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

الأم لم توافق إلا بعد أن جربت الأعاقه المؤقته وقدرت ظروف الفتاه
وعلمت أن الفتاه ليس لها ذنب فى أعاقتها
وبعدين المعاق ربنا بيعوضه بأشياء أخرى متعدده ومميزه
وكما يقولون كل زى عاهه جبار
مواضيعك الأجتماعيه رائعه

وفاء بركات يقول...

أهلا بالأبن مانو
بيسعدني تواصلك ..وبالنسبه للمواعظ
أهميتها في إنها لاتكون وقتيه ولكن نتخذها عبره وعظه علي مر الزمان..
تمنيايتي لكم بالتوفيق
تحياتي

وفاء بركات يقول...

وعليكم السلام ورحمة
الله وبركاته
الأخ الفاضل واحد من العمال
رأيكم يهمني جدا وهوشهادة أعتز بها
أتمني أن تكون هذه المواضيع الأجتماعيه
قد حققت الغرض التي من أجله طرحت
وهي الإستفاده من التجربه وإستعاب الدرس
تحياتي

Atef Shahin يقول...

سيدتي الفاضلة
السلام عليكم
قرأت تعليقا لك علي إحدى المدونات فتوقعت أن تكون مدونتك ثرية ولم يخب ظني.
المعني جميل في تدوينتك.
شكرا لك

gana magde يقول...

ازيك يا ابله وفاء

عامله ايه

اتمنى انك تكونى بخير وصحه جيده

انا كنت معاكى فى جريدة بنى سويف

بالمناسبة القصة جميلة قوى

وفعلا هى درس لكل الامهات

عموما تقبلى تحياتى

hasona يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قصة جميلة -وتحصل يوميا
ولله في خلقه شؤون وعبر في تصريف الامور


وكان الله يعطي شيئا بسيطا لطيفا لنتعظ ونري ما لم نكن نراه
وعندما لا يكون الاعتراض ليس منطقيا-فكان علي الخلقة والتكوين وهذا شأن الله فقط -لا دخل لنا فيه-فكان الجزاء من جنس العمل
،،،،
والاجمل موقف الابن- ولأن طاعة الام ( الوالدين) واجبة حتي النهاية في كل شئ الا الشرك حتي وان كان هما مشركين فمعاملتهم الودودة أمر من الله


تحية عطرة لك
دمتم بكل خير

انت تسال والكمبيوتر يجيب يقول...

دعوه
الأخ العزيز/او الأخت العزيزه
تحيه طيبه
ندعوك للمشاركه فى برنامجنا الأذاعى عن النت والمدونات من الأذاعه الرئيسيه لمصر اى اذاعة البرنامج العام وهو يذاع يوميا التاسعه وعشر دقائق صباحا عدا الجمعه وبموقعنا رابط بالضغط عليه والأتنتظار قليلا وقت أذاعة البرنامج يمكنك الأستماع الينا
ندعوك لزيارة مدونتنا والتعليق على ما نطرحه من موضوعات وهذه التعليقات تذاع باسماء اصحابها فى حلقات برنامجنا
المدونه
http://netonradio.blogspot.com
الموقع
http://dear.to/cairo

وفاء بركات يقول...

دكتور عاطف
أشكرك جزيل الشكر علي هذه الإطرائه
وأتمني أن أكون دائما عند حسن ظنكم بي
ويسعدني التواصل
تقبل تحياتي

وفاء بركات يقول...

الإبنه جنه مجدى
أهلا بك يا زميله ومحرره بجريده بنىسويف
وأهلا ومرحبا بك صديقه في عالم التدوين
كانت مفاجئه أسعدتني ...
زرت مدونتك ووجدت أصدقاء مشتركين وتركت لك تعليق ورأى أتمني أن يجد صدى عندك
أنا تركت الجريده من فتره لظروف عائليه ياترى مازلت تمارسين العمل الصحفي..
أتمني أن يكون لنا لقاء قريب إن شاء الله ... وأعتذر لك لأني لاأتذكرك لقصر مدة تواجدى بالجريده فلم اتعرف علي عدد كبير من المحررات وهذا لسوء حظي
الي ان نلتقي تقبلي تحياتي

وفاء بركات يقول...

الأخ حسونه
أهلا بحضرتك وأشكرك علي المرور .. حاولت رد الزياره وجدت الدخول صعب
مين هناك واللي يقرب حضرب في المليان
رجعت وقلت نقصر الشر للسلاح يطول
سهل عملية دخول مدونتك علشان الناس اللي علي قد حالها في التعامل مع التكونولجيا متحبطش مش كده ولا آيه
كان نفسي اطلع علي أفكارك وكتباتك
ولكن أخفقت لدرجة إن لقيت تعليق لك عند مدونة لاأتذكرها الأن وطلبت من صاحب المدونه أن يبلغك هذا شفت بقي
انا مهتمه بالتعرف علي مدونتك قد آيه
شرفتنا ونورتنا ودايما تعلق عندنا

hasona يقول...

الحمد لله أن عدت لسكناتك
معززة مكرمة
والحمد لله أنها جات علي كده

hasona يقول...

السلام عليكم
أستاذة / وفاء
في البداية حبيت أُنَوه أني لست مدون ولا أملك مدونة
لكني أحب القراءة
لذلك أتابع القراءة الحية (المدونات ) من آن لأخر ، لا أكثر
واذا حبيت أن أضيف تعليق-بأكتب اميلي واكتب ما يجول بخاطري وأرسله
وما أعرفش مين حسونة اللي بيظهر ده-لأن أسمي محمد

احتمال أكبر انه عيب من الموقع نفسه

و مع ذلك وجدت انها لن تفرق كثيرا
،،،

شكرا لك كتير
لكن علي الاقل عرفت انك زورتيني وانا ماكنتش موجود-الباب مفتوح دائما

الفقيرة إلى الله أم البنات يقول...

الاخت الفاضله وفاء
تعرفى ان البشر قصيرى النظر
ومش مشكله انها لديها عرجة صغيرة أو كبيرة
هى بتتعامل بدماغها ولا برجلها
وانا عمى الله يطول عمره ويبارك فى حياته يعرج وعرجه كبيرة
وواله لم أرى فى حنانه ولا رضاه ولا جميل خلقه أحد ولا حتى أبى الذى هو بكامل صحته وعافيته
يا حبيبتى الناس با×لاقها وقلوبها
وربنا يبارك فى الزوج والأحفاد
قصة فعلا من الحياة
وعموما انا أصلى منحازة لاصحاب النعم لانى عندى ملاك يندرج تحت مسمى إعاقه ولوان احنا المعاقيين بعقولنا ونفوسنا الغير سويه
تحيتى للحبيبه صاحبة العرجه الجميله

DoNyA يقول...

سبحان الله ولا حول ولا قوه الا بالله
قصه اقشعر لها بدني
وجعلتني افكر قليلا
هل يجب ان يصيبنا مكروه كي نشعر بما يشعر به الاخرون

اللهم عافنا وعاف عنا
وعن المسلمين اجمعين

وفاء بركات يقول...

السلام عليكم ورحمة
الله وبركاته
أ.حسونهأأأأأأأأأأأقصد أ. محمد
نورت المحكمه ياسرحان بصراحه جالي إحباط وقلت وبعدين في الناس اللي عايزه تعقدنا دى.... الحمد الله جت سليمه وأهلا بيك قارئ وزائر نعتز برأيه وتواصله معنا ...
أشكرك للتوضيح والإهتمام
تقبل تحياتي.

وفاء بركات يقول...

السلام عليكم ورحمة
الله وبركاته
أولا انا سعيده جدا جدا بهذه الزياره
بعد غياب طويل ..
ثانيا أحيانا ضيق الأفق وحب المنظره بيضيع منا حاجات جميله ويمكن إشارتي بإن الشاب راتبه كبير أقصد بيه أنه غير محتاج لمساعدة الوالدين الماديه بل كان محتاج رضاهم ولأنه أبن بار ربنا ساعده..
ربنا يخليلك ملاكك الصغير وتفرحي بيه
وهومحقق نجاح في حياته وانا شفت نماذج تفرح وتشرف نجحت في مجال الرياضه التمثيل ... الإعاقه في فكرنا احنا
والقلوب الميته ..
بجد انا شديدة السعاده بوجودك
تقبلي تحياتي

وفاء بركات يقول...

دنياألف حمد الله علي السلامه
وربنا يعافيك ويعفينا جميعاويشفي مرضنا ويعين من أبنلا منهم علي مأصابه
ويلهمه الصبر علي الإبتلاء
نورتيني ياقمر

NoNa يقول...

درس جميل والله يا استاذة وفاء

والله موقف دة فكرنى بوقف حصل لى اختى ربنا مكتبش ليها النصيب ان خطوبتها تكمل ربنا يعوضها كل خير ان شاء الله المهم لما ماما كلمت ام عريس تقولها انا عاوزة اعرف عيب واحد فى بنتى قالت لها بنتك زى الفل والله بس هو كان عاوز واحدة كويسة جداا فى انجلش بالعلم اننا مدارس لغلت اصلا مش جهلة يعنى ماما كانت عاوزة تقولها هو ضامن يجيب عيال الاول بس الحمد الله ان شاء الله يعرفوا ان الله حق ربنا ها يعوضها احسن منه

وفاء بركات يقول...

نونا حبيبتي فيه مثل قديم بيقول
ملقوش في الورد عيب قالو له ياأحمر الخدين .. وإن شاء الله عز وجل ربنا ح يعوضها خير والحمد الله علي كل شيئ.
وأفرح بيكم وبناتي مره واحده ربنا
يرزقكم بالزوج الصالح اللي يتقي ربنا فيكم اللهم أمين
تحياتي